امانة التخطيط تفتتح البرنامج التدريبي لطلبة التدريب الميداني في التعليم التطبيقي


24 مايو, 2016 آخر الأخبار

افتتح الامين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مهدي فعاليات البرنامج التدريبي الذي تنظمه الامانة العامة للتخطيط لطلبة التدريب الميداني في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريبي تحت شعار " شباب اليوم طموح المستقبل " حضر الافتتاح الامين المساعد للشؤون المالية والادارية في الامانة العامة للتخطيط والتنمية هيفاء المضف ومدير ادارة التطوير الاداري والتدريب شروق المتروك وحشد من طلاب التدريب الميداني في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب . وفي كلمة له بهذه المناسبة اكد الامين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية للعام الدكتور خالد مهدي ان هذا البرنامج التدريبي يعد هو الرابع على التوالي وهو البرنامج الموجه لابنائنا من طلبة التدريب الميداني من الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب بهدف تعريفهم على سوق العمل وكيفيات الاستعداد والتحضير للبدء بالمسيرة المهنية سواء في القطاع الخاص او العام او الاعمال الحرة وربط التعليم الاكاديمي بالتدريب العملي . وذكر ان اهمية هذا البرنامج التدريبي تأتي كونه يقدم لفئة الشباب ممن هم على ابواب التخرج والانطلاق الى سوق العمل حيث يكون هؤلاء الشباب في امس الحاجة الى الاستزادة بالمعلومات التي تمكنهم من الحصول على خبرات تعينهم على اختيار العمل المناسب خصوصا وان البرنامج التدريبي يشتمل على ورش عمل في مختلف المجالات مثل المهارات الادارية والتخطيط وواجبات وحقوق الموظف وبناء وتكوين الشخصية المهنية . وتشجيع الشباب للعمل في القطاع الخاص تفعيلا للدور الحكومي في توجيه الشباب الى القطاع الخاص . واشار الى ان دولة الكويت تولي اهتماما كبيرا بفئة الشباب حيث حرصت الامانة العامة للتخطيط والتنمية على ان يكون من بين ركائز الخطة الانمائية ركيزة هامة تتعلق برأس المال البشري الذي يشتمل على احد عشرة برنامجا تتعلق بجودة التعليم ورفع الطاقة الاستيعابية للتعليم العالي واصلاح اختلالات سوق العمل وتنمية العمالة الوطنية بالاضافة الى تمكين الشباب وغيرها من البرامج الاخرى وسوف نحرص على تكرار اقامة وتنظيم هذا البرنامج التدريبي سنويا من اجل توجيه فكر الشباب نحو الاختيار الافضل للعمل المناسب وكذلك توجيه فكر الشباب للعمل في القطاع الخاص الذي يعد جزءا من المنظومة الاقتصادية للدولة وصقل مهاراتهم الذاتية لتهيئتهم لدخول سوق العمل . واكد ان الحديث عن القطاع الخاص لا يأتي من فراغ انما هو امر يحثنا عليه الدستور الكويتي الذي يوصي بتحقيق العدالة بين القطاعين العام والخاص فضلا عن ان رؤية سمو امير البلاد لجعل الكويت مركزا تجاريا وماليا عالميا في 2035 حثت هذه الرؤية على خلق بيئة جاذبة للاستثمار وتعزيز دور القطاع الخاص في قيادة التنمية في البلاد ومن هنا كان لابد وان نبين اهمية القطاع الخاص وضرورة انطلاق الشباب نحوه في ظل الدعم اللامحدود لهذا القطاع الذي لم يعد يقل اهمية عن أي قطاع آخر في دولة الكويت بل هو احد شركاء التنمية جنبا الى جنب مع القطاع الحكومي ومنظمات المجتمع المدني . وردا على سؤال حول الزام القطاع الخاص بتوظيف عمالة وطنية اكد ان هناك نسب لتوظيف العمالة الوطنية في القطاع الخاص من خلال برنامج اعادة الهيكلة كاشفا ان من المستهدفات الوطنية في خطة التنمية زيادة اعداد العمالة الوطنية في القطاع الخاص من خلال تمكين الشباب عن طريق القطاع الحكومي مشيرا الى ان الامانة العامة للتخطيط تقود بهذا العمل كجزء من المنظومة المتكاملة للخطة . وكشف ان الامانة بصدد الانتهاء من خطة التنمية لسنة 2017/2018 مشيرا الى ان الشباب من العناصر الرئيسية في الخطة ويجب ادراج جميع المشاريع المتعلقة بالشباب في الخطة وهو احد قرارات مجلس الوزراء كما تم تفعيل دور المجلس الاعلى لشؤون الاسرة الذي يركز ايضا ضمن استراتيجياته على دور الشباب . واكد ان القطاع العام يقوم في تمكين الشباب للانخراط في العمل في القطاع الخاص من خلال وضع مشروعات تمكينية للشباب وهو ليس امرا سهلا ويجب ان نخلق من الشباب المقدرة على خوض العمل في القطاع الخاص اضافة الى وضع المزيد من المغريات للعمالة الوطنية في القطاع الخاص . وبدورها قالت الامين المساعد للشؤون الادارية والمالية في الامانة العامة للتخطيط والتنمية هيفاء المضف ان نجاح تنفيذ أي خطة يعتمد على وضوح المسميات الوظيفية واختصاصاتها مؤكدة على اهمية مسؤولية كافة المستويات الادارية في الجهات الحكومية على توفير البيانات والمعلومات اللازمة والتي سيكون لها اثر ايجابي في التخطيط الاداري وانجاز القرارات المناسبة والرقابة عليها واوضحت ان مفهوم الوظيفة تطور في العصر الحديث وذلك باختلاف انواع الخدمة العامة وتعدد المسميات الوظيفية وزيادة عدد الموظفين القائمين عليها مشيرة الى ان الهدف من البرنامج التدريبي لطلبة التدريب الميداني في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب صقل الكوادر الوطنية وظيفيًا وتطوير معارفهم وقدراتهم ومهاراتهم وتشجيعهم للتوجه للقطاع الخاص لدعم مشاريع الشباب في مختلف المجالات . ومن جانبها قالت مدير ادارة التطوير الاداري والتدريب في الامانة العامة للتخطيط والتنمية شروق المتروك ان هذا البرنامج التدريي يقام للعام الرابع على التوالي بهدف اعطاء الشباب مجموعة من الدورات التدريبية على مدى اسبوع تساهم في صقل مهاراتهم وتدعمهم في خوض معترك الحياة العملية حتى يكونوا مؤهلين لاي وظيفة ‏



صور متعلقة بالخبر
طباعة

امانة التخطيط تفتتح البرنامج التدريبي لطلبة التدريب الميداني في التعليم التطبيقي. آخر الأخبار