الجار الله : اعتماد دولة الكويت يوم 16 مايو من كل عام يوما للمرأة الكويتية


16 مايو, 2016 آخر الأخبار

كشف نائب وزير الخارجية خالد سليمان الجار الله عن موافقة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح على المشاركة في القمة العربية المقبلة التي ستعقد في موريتانيا مشيرا الى ان كثير من الملفات سوف تناقش في هذه القمة ابرزها ملف الارهاب والاوضاع في المنطقة العربية والتحديات التي تواجهها الامة العربية والعمل العربي المشترك كما كشف عن مشاركة دولة الكويت في القمة الانسانية التي ستستضيفها تركيا خلال الفترة المقبلة بوفد على اعلى مستوى جاء ذلك في تصريح ادلى به الجار الله على هامش مشاركته في الندوة المتخصصة حول جهود دولة الكويت في تمكين المرأة التي نظمتها اللجنة الدائمة في وزارة الخارجية لمتابعة تنفيذ الخطة الخمسية وبرنامج عمل الحكومة بالتعاون مع الامانة العامة للتخطيط والتنمية وبرنامج الامم المتحدة الانمائي بالتزامن مع اعتماد دولة الكويت يوم 16 مايو من كل عام يوما للمرأة الكويتية . واشار الى ان هذه الندوة هي التي تبرز جهود دولة الكويت في تمكين المرأة تلك الجهود المميزة التي نفخر في هذا اليوم الذي خصصه مجلس الوزراء الموقر كي يكون يوم المرأة الكويتي ونستذكر الدور الذي قامت به المرأة الكويتية في كل المجالات وهو دور كبير جدا خصوصا ماقامت به المراة الكويتية ابان الغزو الغاشم على دولة الكويت حيث ضحت واستشهدت في سبيل الكويت فضلا عن ما تقوم به المراة الكويتية من اعمال جليلة على كافة المستويات . وقال لدينا دبلوماسيات في وزارة الخارجية ولدينا كفاءات دبلوماسية راقية في وزارة الخارجية وسبق ان اخذت المرأة دورها في السلك الدبلوماسي وستاخذ دورها في المستقبل ومستمرون في تمكينها لرئاسة البعثات الدبلوماسية في الخارج وحول مفاوضات الصلح اليمنية في الكويت قال الجار الله ان اجتماعات الامس اظهرت تفاؤول اسماعيل ولد الشيخ معربا عن ثقته لما سيحدث في الايام المقبلة ويكون مدعاة لمزيد من التفاؤل من خلال الاتصالات مع كافة الاطراف للدفع بهذه الجهود الى النجاح . واضاف في كلمة له خلال افتتاح الندوة انه انطلاقا من ايمان دولة الكويت الراسخ بأن التنمية الشاملة تتحقق من خلال تهيئة الظروف المناسبة للدور الذي يتطلب ان تقوم به المرأة على جميع الاصعدة وعلى راسها الدور الانساني والاجتماعي والاقتصادي باعتبارها شريكا استراتيجيا في بناء المجتمع فقد دابت الكويت على ان يكون للمرأة حضورا دائما في ميادين التنمية والتطوير الاداري والاستثمار والتعليم والعمل السياسي والقضائي والحقوقي والتطوعي . واكد ان دولة الكويت التزمت باعلان " بيجين " وعملت على تنفيذ اهدافه الخاصة بتمكين المرأة والقضاء على التمييز والعنف ضدها وتعزيز وجودها في المناصب القيادية ودائرة صنع القرار ووضع وتنفيذ خطط التنمية سعيا في النهوض في المجتمع والوصول به الى مقاصد التنمية المستدامة 2035 . وبدورها قدمت مدير ادارة المكتب الفني للبحوث والتخطيط في الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية معصومة اشكناني عرضا مرئيا حول دور الحكومة في دعم المرأة وتمكينها من خلال اهداف وسياسات الخطة الانمائية الثانية والمشاريع الواردة ضمن الخطة الانمائية المحققة لتلك الاهداف والسياسات ، مشيرة الى ان المرأة الكويتية هي شريك اساسي في العملية التنموية لافتة الى حرص دولة الكويت على منح المراة كافة حقوقها استنادا الى الدستور الكويتي الذي يؤكد ان الناس سواسية في الكرامة والانسانية والحقوق والواجبات بغض النظر عن الجنس او الاصل او اللغة او الدين . وذكرت ان حرص الخطط الانمائية على تمكين المرأة انعكس على مؤشرات دعم المرأة في الكويت حيث تتصاعد حصة المراة في القطاعين الحكومي والخاص وعلى المستويات الوزارية والنيابية والقضائية وسوق العمل مشيرة الى ان ارتفاع معدلات تمكين المرأة الكويتية في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وعلى مستوى المجتمع المدني يعكس قدرات المرأة المتميزة ، ولا شك ان اصدار بعض التشريعات وتعديل بعض بنود القوانين يساهم في تمكين المرأة ويحميها من كافة اشكال التمييز او العنف ، وختمت بان لا شك بأن الدولة تسعى دوما على تهيئة الظروف والاليات التشريعية والمؤسسية المناسبة لحصول المرأة على كافة حقوقها في ظل الاتفاقيات العاليمة مما يمكنها القيام بدورها التنموي في المجتمع كشريك.


طباعة

الجار الله : اعتماد دولة الكويت يوم 16 مايو من كل عام يوما للمرأة الكويتية . آخر الأخبار